طلاب عرب يفوزون بجوائز مرموقة في مسابقة تقنية المعلومات والاتصالات 2018 في الصين

طلاب عرب يفوزون بجوائز مرموقة في مسابقة تقنية المعلومات والاتصالات 2018 في الصين

فاز 13 فريقًا من الطلاب من جميع أنحاء المنطقة، بجوائز في التصفيات النهائية لمسابقة “هواوي” العالمية لتقنية المعلومات والاتصالات. وقد تم اختيار الفائزين بعد ثلاثة شهور من الجهد المُضني في الجولات التأهيلية التي شهدت مشاركة 10 دول من المنطقة. ووزعت الجوائز عليهم خلال حفل تكريم ورعاية مواهب تقنية المعلومات والاتصالات الذي أٌقيم في مدينة شينزن.

بلغ عدد الطلاب المتقدمين للمشاركة في المسابقة من منطقة الشرق الأوسط 14.748 طالبًا تم اختيار 4.915 طالبًا منهم للمشاركة في الجولات التمهيدية. ونجح 214 طالبًا في الوصول إلى مرحلة التصفيات النهائية حيث سافر 39 طالبًا من 13 فريقًا إلى الصين للمشاركة في مرحلة التصفيات العالمية. يُذكر أن مسابقة تقنية المعلومات والاتصالات انطلقت من خلال التعاون مع 17 وزارة في 10 دول. وشاركت 226 كلية وجامعة في المسابقة في حين ساهمت 65 كلية وجامعة في إطلاق معارض “هواوي” المتنقلة. وتمكن 950 طالباً آخر من الحصول على شهادة مساعد شبكات معتمد بعد اجتياز الاختبار الخاص بها. وأُتيحت للفرق الثلاثة عشر التي تأهلت للتصفيات النهائية فرصة متميزة للتعلم من الخبراء الرواد في تقنية المعلومات والاتصالات لدى هواوي في رحلة مدفوعة النفقات إلى مقر شركة “هواوي” بالصين.

فاز بالجائزة الأولى فريق من العراق وبالجائزة الثانية فريقان من لبنان والبحرين، بينما فاز بالجائزة الثالثة ثلاثة فرق من الأردن، والسعودية، وباكستان. وفازت الفرق السبعة المتبقية بجائزة التميز تقديراً لمشاركتهم الرائعة. كما فاز 3 مشرفين و11 مؤسسة أكاديمية بجوائز “المشرف المتميز” و”الأكاديمية الأفضل”.

واجتاز جميع المشاركين اختبارات شديدة الانتقائية على المستوى الوطني. وكان المشاركون عملوا سابقاً في مختبرات حقيقية، وواجهوا عدداً من أصعب التحديات في هذه الصناعة والتي ترتبط بالحوسبة السحابية، والتبديل، والتوجيه، بالإضافة إلى الحلول والتقنيات الرئيسية الأخرى في مجال تقنية المعلومات والاتصالات والمرتبطة بالتحول الرقمي. وقد شارك المؤهلون للتصفيات النهائية في مسابقة استمرت على مدار يوم كامل، كما حضروا ورشة عمل خاصة بالتقنية أعدها خبراء عالميين في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، وحضروا مناقشة للجنة رفيعة المستوى تضم كبار الموفدين من دول الشرق الأوسط إلى الصين.