استدامة ورقمنة وأزياء في أسبوع برلين للأزياء

استدامة ورقمنة وأزياء في أسبوع برلين للأزياء

ما علاقة البلاستيك الدقيق “ميكروبلاستيك” والرقمنة بالموضة والأزياء؟ أسبوع الموضة في برلين 2019 يتناول أكثر من مجرد أحدث صيحات الموضة والأزياء.

باريس، نيويورك، ميلانو – وبرلين أيضا! تنتمي العاصمة الألمانية إلى أهم مراكز الموضة في العالم. وتتحول  من 15 حتى 17 كانون الثاني/يناير إلى منصة عرض أزياء للمصممين والماركات الألمانية والعالمية.

يجذب أسبوع الموضة في برلين سنوياً حوالي 200 ألف مهتم بالموضة. وذروة الفعاليات هو ما كان يعرف سابقا أسبوع مرسيدس بنز للموضة  MBFW. فيه يقدم مبدعو الأزياء من برلين وأهم المصممين العالميين آخر مجموعاتهم وابتكاراتهم.

بعيدا عن منصات العرض تسلط برلين الضوء على صناعة الموضة من جوانب متعددة. في معارض تخصصية وفي صالات عرض مختلفة يتم استعراض مبادئ وأفكار الرقمنة والاستدامة. وهذه هي أهم الفعاليات:

عطش الموضة الدائم إلى الماء

ثمانية آلاف لتر من الماء يتم استخدامها لإنتاج بنطلون واحد من الجينز المُصَنّع من القطن التقليدي. وقد استخدمت صناعة الموضة خلال عام 2015 كمية إجمالية من الماء كافية لملء 32 مليون حمام سباحة بطول 50 مترا لكل منها، تستخدم في زراعة المادة الأولية وفي الإنتاج وفي التشطيبات النهائية. بدون ماء لا يمكن إقامة صناعة نسيجية. خلال مؤتمر الموضة المستدامة يريد الخبراء إيجاد طرق تساعد على تقليل استهلاك المياه وتلوثها. كما يقدم المتحدثون أفكاراً حول مشاكل البيئة، مثل البلاستيك الدقيق “ميكروبلاستيك”.

موضة من الطابعة الثلاثية الأبعاد

أحذية مشي مصممة بشكل فردي من الطابعة الثلاثية الأبعاد، ملابس رياضية يمكنها التدفئة والتبريد حسب الحاجة، قمصان ذكية تقيس ضغط الدم: المؤتمر التخصصي # تقنية الموضة في برلين الذي يقام في 15 كانون الثاني/يناير في محطة طاقة برلين يهتم بالمستقبل التقني للموضة والأزياء. خبراء دوليون يناقشون هنا نقل التقنية الرقمية والإبداعات.

اكتشاف المصممين الألمان الشباب

“صالون برلين” هو أحد العناصر الكلاسيكية في أسبوع الموضة في برلين، وهو يتجاوز حدود الموضة أيضا. تحت شعار “تمثيل التصميم الألماني” وفي كنيسة سانت إليزابيث يقدم مصممون شباب إبداعاتهم من الأزياء والتصميم الداخلي. ويشكل صالون فوج جزءاً من هذه الفعالية. قامت رئيسة تحرير مجلة فوج كريستينه آرب بتأسيس هذا الصالون من أجل دعم الجيل الجديد من المصممين الألمان.

المركز الألماني للاعلام