12طالباً اماراتياً ينهون تدريباً في أكبر الشركات اليابانية

12طالباً اماراتياً ينهون تدريباً في أكبر الشركات اليابانية

استكمل 12 طالبًا إماراتيًا برامج التدريب الصيفي بنجاح مع أكبر شركات التكنولوجيا اليابانية بالتنسيق مع مركز اليابان الدولي للتعاون (JICE) حيث نظم المركز برامج التدريب الصيفي  بهدف تطوير المواهب الإماراتية الواعدة المتخصصة في مجالات الهندسة الكيماوية والكهربائية والميكانيكية وهندسة البترول والطاقة المتجددة. تعد برامج التدريب التي تمتد من 7 إلى 10 أسابيع فريدة من نوعها، حيث يحصل المشاركون على خبرة عملية لا تقدر بثمن أثناء إجراء الأبحاث في بعض الشركات التكنولوجية المتطورة في اليابان، ويستفيد المتدربون أيضاً عبر تعلم اللغة اليابانية والتعرف على ثقافة الشركات والمجتمعات اليابانية.

واتمم هذه السنة برنامج التدريب الذي ترعاه وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية عامه الثامن، حيث استضاف مجموع 81 طالباً إماراتياً حتى الأن. وشهد عام 2019 مشاركة 12 مبتعث إماراتي منهم ثمانية إناث وأربعة ذكور. الطلاب المبتعثون يندرجون من عدة جامعات إماراتية مختلفة منها كليات التقنية والمعهد البترولي وجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، وشاركوا في برنامج التدريب مع شركات يابانية رائدة منها مركز أبحاث فرونتير للعلوم الذرية التطبيقية في جامعة إباراكي وشركة تطوير النفط اليابانية، وشركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة وشركة يوكوجاوا للكهرباء.

و من خلال تنسيق مركز اليابان للتعاون الدولي لهذا البرنامج، فمن المأمول أن تطوير المواهب الإماراتية لن يفيد الطلاب المبتعثين فحسب، بل سيساهم أيضًا في بناء تعاون طويل الأمد بين الصناعة والأوساط الأكاديمية في إطار مبادرة الشراكة الإستراتيجية الشاملة بين الإمارات العربية المتحدة واليابان ويكون علاقات وطيدة بين كلا المجتمعين.

 و لدى وصولهم إلى اليابان، بدأ المشاركون في برنامج التدريب بالتأقلم على بيئاتهم الجديدة من خلال دورات تمهيدية شملت مهارات اللغة اليابانية الأساسية وآداب العمل وآداب السلوك. كما تم تضمين زيارة ثقافية لمدينة هيروشيما اليابانية ومنتزه السلام التذكاري قبل نقل كل من المتدربين إلى شركات مختلفة.