طلبة من الجامعة الأميركية في الشارقة يصممون تطبيقاً لمرضى الاكتئاب

طلبة من الجامعة الأميركية في الشارقة يصممون تطبيقاً لمرضى الاكتئاب

  فاز فريق من طلبة الجامعة الأميركية في الشارقة قام بتطوير وتصميم تطبيق يهدف لمساعدة الذين يعانون من الإكتآب والقلق بالمركز الأول في مسابقة هكاثون دبي الصحي لعام 2019، حيث حصل الفريق على جائزة نقدية قدرها 60,000 درهم وفرصة للعمل مع هيئة دبي الصحية لتطوير التطبيق وإطلاقه. ويركز التطبيق الذي أطلق عليه اسم “مايندسباير” على المساعدة الأفراد على التعامل مع أعراض الإكتآب والقلق بما يتناسب مع احتياجاتهم الفردية الخاصة وتوفير فحوص دورية لحالتهم النفسية والتعرف على الأعراض وتحديدها عند ظهورها.

وأشار الطالب فيكرام ساكيا أحد أعضاء الفريق الطلابي وطالب هندسة الكومبيوتر في الجامعة بأن التطبيق يركز على حفظ سرية الأفراد، وقال: “يجمع التطبيق معلومات عامة لا تدل على المستخدم ولكنها ضرورية للمساعدة في اعطاء النتائج المطلوبة، وتتضمن هذه المعلومات العمر والجنس والرغبة في المشاركة وغيرها.”

وبناء على شروط المسابقة، قام الطلبة بتطوير نسخة أولية للتطبيق خلال 30 ساعة، ليتأهلوا بعدها إلى مرحلة النهائيات حيث أعطوا مدة شهر لإستكمال التطبيق وتطوير خصائصه ومميزاته.

وقال ساكيا: “ساعدتنا هذه المسابقة في فهم الصعوبات التي يواجهها الأشخاص الذين يعانون من تحديات نفسية وبدنية  خاصة وصمة العار المرتبطة بظروفهم، إلى جانب التعرف على الدور الذي من الممكن للتكنولوجيا بأن تلعبه في حياتهم لتغييرها نحو الأفضل. لقد سعينا خلال عملنا على هذا التطبيق إلى استشارة المعالجين والخبراء في هذا المجال للتأكد من أن تطبيقنا سيلبي احتياجات الجمهور المستهدف، وتمكنا على إثر ذلك من تسخير المهارات التقنية التي تعلمناها في الجامعة في تطوير هذا التطبيق مما ساهم في تعزيز خبراتنا.”

وأضاف: “إن التحدي الأكبر الذي نواجهه للتغلب على قضايا الصحة النفسية هي قدرة المستخدمين على التغلب على الوصمة الإجتماعية المرتبطة بها. أردنا من خلال هذا التطبيق أن نجسر الهوة بين الأشخاص الذين لديهم أعراض إكتآب وقلق ومقدمي الرعاية الصحية.”